fbpx
الحدث

زلزال سكيكدة نشاط موسمي

قال العالِم الفلكي والفيزيائي، لوط بوناطيرو، ان الزلزال الأخير الذي ضرب ولاية سكيكدة “نشاطا موسميا عاديا”، وأرجع سبب حدوثه لتراكم الطاقة في الأرض.

وأوضح بوناطيرو اليوم الثلاثاء، أن الهزات الأخيرة “نشاط موسمي يحدث في حوض البحر الأبيض المتوسط، ويُعرف حدوثه في آواخر السنة، خاصة عند برود الأرض.”

وأفاد مُحدّثنا، أن الهزّة الأرضية الأولى التي وصلت شدتها 5.2 درجة على سلم ريشتر يوم الأحد ستُتبع بِهزّات ارتداديةٍ أُخرى ضعيفة على مدار أيام.

وللإشارة، فقد سجل مركز البحث في الفيزياء الفلكية والجيوفيزياء عند الساعة 04:53 من صباح الأحد   هزّة أرضية  قرب مدينة الحروش في سكيكدة قُدّرت شِدّتها بـ 5.2 درجة على سلم ريشتر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: