fbpx
دولي

أمريكا تستعين بالشرطة العسكرية للتحكم في الفوضى بالشوارع الشارع

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) عن استدعاء 1500 عنصر من الحرس الوطني من خمس ولايات بهدف نشرهم في العاصمة واشنطن وذلك بعد أيام من حادث مقتل الشاب الأمريكي جورج فلويد ذي الأصول الإفريقية على أيدي الشرطة وما لحقه من مظاهرات عارمة في مختلف أنحاء الولايات المتحدة.

وذكرت قناة /الحرة/ الأمريكية أن وزير الدفاع مارك إسبر أمر بتحريك كتيبتين من الشرطة العسكرية


إلى العاصمة واشنطن. وأوضحت أن هذا التحرك جاء بعد أن هدد الرئيس دونالد ترامب باستخدام الجيش في مكافحة العنف الذي يندلع غالبا في الليل بعد نهار من الاحتجاجات السلمية التي ينضم إليها مختلف الأمريكيين. من جانبه رد ا آدم سميث رئيس لجنة القوات المسلحة في مجلس النواب الأمريكي على هذا التحرك بطلب إيضاح من وزير الدفاع ورئيس هيئة الأركان المشتركة مايك ميلي حول كيفية استخدام الجيش في الداخل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: